نظافة عامة

فوائد الجنسينج

الجنسنج هو اسم نبات عرفه الإنسان منذ أقدم العصور في مناطق شرق آسيا ولكن الصينيّين والكوريّين هم الذين استخداموا تلك العشبة في بداية الأمر، حيث كانوا يعتبرونه بمثابة الذهب فقد استخدم الجنسنج في الطب الصينيّ القديم حيث كانت عشبة الطاقة لديهم ومازالوا في وقتنا الحاضر يستخدمونها إلى يومنا هذا،
الجزء المستخدم في عشبة الجنسنج هو الجذور والساق حيث يتمّ سحقها واستخدامها في تحضير شراب، يوجد الجنسنج أيضاً في الولايات المتّحدة الأمريكية، وروسيا، واليابان بالإضافة إلى الصين وكوريا، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أهمّ فوائد عشبة الجنسينج الرائعة. فوائد عشبة الجنسنج يعمل على خفض مستوى السكر في الدم لذلك فهو مفيد لمرضى السكري من النوع الثاني. يقي الجسم من الإصابة بالأورام السرطاينة وخاصة إذا تم تناول مسحوقه. يقلل من الإصابة بالأورام السرطانية كما أنّه يقلل من انتشاره في الجسم. يخفّف آلام الدورة الشهرية. يقي من الإصابة بأمراض الشريان التاجي مثل الذبحة الصدرية.

 

يمد الجسم بالطاقة ويخلصه من التعب والإرهاق والضغط النفسي ويساعد على استرخاء الجسم. يقوّي جهاز المناعة ويحسن اضطرابات الجهاز الهضمي. يعالج الربو والتهابات المفاصل والمشاكل الجنسيّة. مفيد للأشخاص الذين يعانون من ضغط الدم المنخفض. ينبّه خلايا الدماغ كما ويعمل على تحسين القدرة على التركيز والقدرات الإدراكية. يعالج مشكلة تساقط الشعر. يعتبر مقوياً جنسيّاً للرجال حيث يقوم بتحفيز إنتاج هرمون التوستيرون الذكوري كما يزيد الانتصاب. يزيد مقاومة الجسم للأمراض

كما ويعيد للجسم توازنه عند تعرضه لأي خلل. ينظّم نسبة الكولسترول في الدم. يساعد على التخلص من الوزن الزائد؛ لأنّه يقوم على حرق الدهون وزيادة معدل الأيض. يعالج مشاكل الجلد والبشرة مثل حب الشباب والبثور بسبب احتوائه على مواد مضادة للأكسدة كما ويمكن مزجه مع العرقسوس للتخلّص من مشاكل الجلد. مفيد للرياضيين؛
لأنّه يعطيهم القوّة، والنشاط، ويقاوم التعب، وتجدر الإشارة إلى أنّه غير مذكور في قائمة الممنوعات عند اللجنة الأولومبية. منشّط عام لجميع أجهزة الجسم. طرق تحضير الجنسنغ من الجدير بالذكر أّن الجنسنج لا يجب أن يتم تناوله من قبل المرأة الحامل أو المرضع أو للأطفال: وهو يحضّر بطريقتين: مزج كوب من الماء أو الحليب الدافئ مع ملعقة صغيرة من الجنسنج، ثمّ تحليته بالعسل وتناوله في الصباح على الريق. إضافة خمسة عشر غراماً من الجنسنج على كيلو من عسل النحل ثم إضافة خمسة عشر غراماً من غذاء ملكات النحل وتناوله مرّتين في الصباح والمساء، وهذه الطريقة فعّالة لمعالجة الضعف الجنسيّ.

فوائد الجنسنج للبشرة فوائد نبات الجنسنج كثيرة للإنسان، ولا يمكن عدها أو حصرها، من أهم الفوائد التي يقدمها نبات الجنسنج للبشرة ما يلي:[٢] تحسين الشكل العام للبشرة: وذلك نتيجة لاحتواء نبات الجنسنج على نسبة كبيرة من المعادن والفيتامينات ومضادات الأكسدة، حيث إنّ جميع هذه العناصر مهمة ومفيدة لصحة الجلد بصورة عامة، كما أن نبات الجنسنج يساعد على التخلص من خلايا الجلد الميتة، وتستبدلها بخلايا أخرى جديدة، وذلك عن طريق زيادة نسبة الأوكسجين في الخلايا. التخلص من البقع السوداء في البشرة: حيث أثبتت التجارب إنّ نبات الجنسنج تعالج البقع السوداء الموجودة على الوجه،

 

صورة ذات صلة

ويحسن من نسبة الكولاجين في الوجه، ويمكن الإستفادة من الجنسنج للهالات السوداء؛ وذلك بخلط زيت نبات الجنسنج مع زيت عباد الشمس، أو خلطه مع العسل، ووضع هذه الخلطة على الوجه وبشكل أسبوعي ومنتظم. علاج الأمراض الجلدية: حيث يفيد نبات الجنسنج في علاج مختلف مشاكل الشباب، كالأكزيما ومشاكل حب الشباب، وذلك لسهولة امتصاص الجنسنج من البشرة والجلد، ويساعد الجنسنج أيضاً على تنشيط الدورة الدموية للبشرة. إعطاء البشرة النضارة والرونق المطلوب:

من خلال عمل الوصفات الطبيعية من نبات الجنسنج وبصورة مستمرة ومنتظمة. علاج الهالات السوداء: حيث أثبتت الدراسات العلمية إنّ نبات الجنسنج يساعد في إزالة الانتفاخات الموجودة حول منطقة العين، ويقلل من ظهور الهالات السوداء أيضاً، ويمكن التخلص من الهالات السوداء حول العين من خلال عمل خلطات الجنسنج للبشرة. دور الجنسنج في تأخير علامات الشيخوخة
ذلك نتيجة لاحتواء نبات الجنسنج على نسبة كبيرة من العناصر الغذائية التي تساعد على تحفيز وتنشيط عملية التمثيل الغذائي للجلد، كما يساعد نبات الجنسنج على التخلص من الجذور الحرة، التي تحدث نتيجة للتعرض المستمر لأشعة الشمس وللتلوث البيئي، كما يزيد نبات الجنسنج من إنتاج مادة الكولاجين في الجلد، وبشكل خاص في الطبقة الوسطى التي تعرف بالأدمة،

إذ إنّ مادة الكولاجين تساعد على جعل البشرة أكثر مرونة ونعومة، وتقلل من ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد في البشرة بشكل عام.وأخيراً؛ فإنّ الأعشاب الطبيعية تبقى الوسيءلة الآمنة لعلاج الكثير من حالات المرض عند الإنسان، وتساعد على الحفاظ على صحة الإنسان سليمةً وقوية.[٣]